مسؤولون أمريكيون: روسيا وإيران تحاولان التدخل في الانتخابات

21 أكتوبر 2020 20:55بتوقيت أوهايو
آخر تحديث
21 أكتوبر 2020 21:11بتوقيت أوهايو

قال مدير المخابرات الوطنية الأمريكية جون راتكليف إن إيران وروسيا حاولتا التلاعب بالرأي العام للتأثير على سير الانتخابات الرئاسية خصوصاً عبر الإنترنت، إضافة لمحاولة الحصول على معلومات تسجيل الناخبين وتخويفهم والتحريض على الاضطرابات الاجتماعية.

وأكد راتكليف في مؤتمر صحفي يوم الأربعاء عقد مساء اليوم الأربعاء على أن إيران أرسلت عبر البريد الإلكتروني رسائل للإضرار بالرئيس ترامب.  

وقال مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي كريستوفر وراي إن الناخبين يجب أن يكونوا على ثقة بأن تصويتهم مهم على الرغم من الجهود الخارجية التي تستهدف التأثير على الانتخابات.

وأكد وراي إن الوكالة لن تتسامح مع التدخل الأجنبي في الانتخابات الأمريكية أو مع أي نشاط إجرامي يهدد قدسية التصويت أو يقوض ثقة الجمهور في نتيجة الانتخابات، مضيفا بأن مكتب التحقيقات الفيدرالية سيقوم بالإجراءات المناسبة بسرعة رداً على أي محاولات للتأثير على العملية الانتخابية.

هذا ويشار إلى مكتب التحقيقات الفيدرالي هو الوكالة الرئيسية المسؤولة عن التحقيق في النشاط السيبراني الضار ضد البنية التحتية الانتخابية وعمليات التأثير الأجنبي الخبيثة والجرائم المتعلقة بالانتخابات، مثل تزوير الناخبين وقمعهم أو ترهيبهم.

مقالات ذات صلة

لقاح كورونا، الصورة نقلا عن Pharmaceutical Technology

نحو نصف سكان أمريكا وفرنسا لا يرغبون في الحصول على اللقاح

الحرس الوطني، الصورة نقلا عن رويترز

ارسال 1000 ضابط وطيّار من أوهايو لمساعدة السلطات في واشنطن

اختيار المحرر

أماكن مشهورة في ولاية أوهايو الأمريكية

العلم الأمريكي

تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية والوثائق التاريخية

موضوعات متنوعة

الصورة
صورة حقيقية لشكل فيروس كورونا من CDC

ما هي النتائج المحتملة لظهور سلسلة جديدة من فيروس كورونا؟

نشرت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها الأمريكية وصفا لسلالة متغيرة جديدة من SARS-CoV-2  تحتوي على سلسلة من الطفرات أصبحت منتشرة بشكل كبير في لندن وجنوب شرق إنجلترا.

الصورة

"حياةُ السود تَهمُنّي":نُصرةً للآخَر وحمايةً للنفس!

المكان: كولومبس، وسط البلد (downtown) أمام "مبنى الولاية"
الزمان: شهر يوليو 2020
الحدث: مظاهرة "حياة السود مهمة" (Black Lives Matter)

الصورة
غلاف البرنامج من عيد الشكر عام 1910 في فندق Chittenden في كولومبوس ، أوهايو

كيف أصبح الديك الرومي الطبق المفضل في عيد الشكر؟

مع حلول شهر نوفمبر من كل عام، يتحول تفكير الكثير من الأمريكيين إلى الديك الرومي، لكن كيف أصبح هذا الطائر المميز الطبق المفضل على طاولات عيد الشكر؟