سفينة حاويات ، صورة لـ Ian Taylor نقلا عن unsplash

هل نفاذ السلع في أمريكا والشكوى من نقصها مسألة حقيقية؟

19 أكتوبر 2021 11:45بتوقيت أوهايو

قال الاتحاد الوطني للبيع بالتجزئة (National Retail Federation) إن الأمريكيين يشترون كل ما يمكنهم الحصول عليه، وسيشترون المزيد لولا أزمات في سلسلة التوريد.

وقال كبير الاقتصاديين في الاتحاد، جاك كلاينينز، "ربما كان الإنفاق سيكون أعلى لولا نقص السلع التي يرغب المستهلكون بشرائها".

لكن وعلى الرغم من النقص الذي أشار إليه كلاينينز، ورؤية مؤشرات في الكثير من المحال التجارية على نقص السلع، إلا أن الأرقام تشير إلى أمريكا استوردت كمية هائلة من السلع في الأشهر الثمانية الماضية، وربما يفسر ذلك سبب الازدحام في سلسلة التوريد.

وكتبت إيما كوسجروف في موقع  Business Insider تقول إنه لفهم الموقف، يجب الأخذ بالاعتبار نسبة المخزون إلى المبيعات في الولايات المتحدة، حيث يتبع مكتب الإحصاء الأمريكي هذا المقياس: كمية الأشياء المتوفرة لدى البائعين وكمية الأشياء التي يشتريها المستهلكون، والتي تشير إلى أن النسبة عند أدنى مستوى لها في 10 سنوات، وأن هناك نقصا في البضائع والسلع. 

في المقابل، زادت الشحنات الواردة إلى ميناء لوس أنجلوس بنسبة 30٪ في الأشهر التسعة الأولى من هذا العام، في حين حطم ميناء تشارلستون بولاية كارولينا الجنوبية، جميع الأرقام القياسية منذ شهر مارس/آذار الماضي، ما يعني أن نسبة المخزون إلى المبيعات ليست منخفضة لأن الولايات المتحدة تعاني من نقص في السلع، إنها منخفضة لأن المبيعات مرتفعة تمامًا.

وكتبت كوسجروف في تقريرها ملاحظة تقول فيها إن معظم السلع غير الغذائية المباعة في الولايات المتحدة تأتي من الخارج، 

هذا وارتفعت مبيعات التجزئة بنسبة 14.5٪ في الأشهر التسعة الأولى من عام 2021، مقارنة بنفس الفترة من عام 2020، وهو العام الذي قفزت فيه مبيعات التجزئة بنسبة 8٪ مقارنةً بعام 2019.

وتوقع الاتحاد الوطني للبيع بالتجزئة أن ينتهي العام مع زيادة المبيعات بنسبة تتراوح بين 10.5٪ و 13.5٪، فقد أدى ورود الكثير من السلع والبضائع، مع ارتفاع الإنفاق على الشراء إلى انخفاض المخزون نسبة إلى المبيعات. 

وقال لرئيس التنفيذي للاتحاد، ماثيو شاي، إن بيانات مبيعات التجزئة تؤكد اليوم قدرة المستهلك على الإنفاق، متوقعا استمرار ذلك.

هذا لا يعني عدم وجود نقص حقيقي، فقد يتأخر عرض أشباه الموصلات (semiconductor) عن الطلب لسنوات، في وقت يعاني فيه صانعو الأثاث من نقص في الحشوات الاسفنجية وغيرها. 

أما بالنسبة لمعظم المنتجات التي يحتاج الناس إلى شرائها بموسم الأعياد فإنها لا تواجه نقصًا حقيقيًا، إلا أن هناك مشاكل في النقل بنقط معينة على طول الطريق من آسيا إلى الولايات المتحدة.

المستودعات ممتلئة والموانئ مكتظة وأسعار النقل وصلت إلى مستويات قياسية، حيث شعرت إدارة بايدن بأنها مضطرة للعمل ساعات إضافية من العمل في أكثر الموانئ الأمريكية ازدحامًا، وهو أمر توقع خبراء سلسلة التوريد أن يكون له تأثير محدود. 

إذا كانت سلاسل التوريد عبارة عن حوض استحمام به مصرف مسدود، فإن إيقاف تشغيل الحنفية سيساعد في تجنب التدفق الزائد، لذا يمكن القول إنه إذا تباطأ الطلب على البضائع والسلع، أو تباطأ إنتاجها من المصدر، فسيستغرق ملء "الحوض" ساعات أو أيامًا بدلاً من دقائق.

المتخصصون في سلسلة التوريد يقولون - على سبيل المزاح - إن انقطاع التيار الكهربائي عن المصانع الصينية يمكن أن يساعد على حدوث ذلك، لأنه في هذه المرحلة يكون هذا هو الانخفاض الوحيد المعقول في ضغط المياه الذي يأتي في أي وقت قريب.

إنها مزحة، لأن هذا أحد الأشياء القليلة التي يمكن أن تؤدي بشكل واقعي، ولو مؤقتًا، إلى إبطاء استهلاك الناس للسلع والبضائع في أمريكا في هذه اللحظة.

المقال الأصلي على موقع Business Insider

مقالات ذات صلة

طاقم مكوك الفضاء تشالنجر

قصة انفجار المكوك تشالنجر وموت أول مدنية تسافر إلى الفضاء

(© Barry Thumma/AP Images) نقلا عن شير أمريكا

قانون الأمريكيين المعوقين: أشمل تشريع لذي الإعاقة في التاريخ

اختيار المحرر

الصورة والموضوع نقلا عن موقع مستشفى سينسيناتي للأطفال

في أوهايو: أجرت عملية زراعة كبد وأصبحت ممرضة في الطابق نفسه

"حقل الأعلام" في ناشونال مول أمام مبنى الكابيتول الأمريكي قبل مراسم تنصيب بايدن في واشنطن ، نقلا عن رويترز

أوهايو بالعربي ترصد أبرز أحداث الولايات المتحدة في عام 2021

موضوعات متنوعة

الصورة
كارين غريفين، رئيسة مؤسسة ’مساعدة قدامى المحاربين الأميركيين في هارتفيل‘؛ والعضوة شيرلي دوغر؛ والفائزة في سحب أفضل لحاف سيندي لوسون؛ والسكرتيرة والمسؤولة المالية ديبي زي، واقفات لالتقاط صورة في هارتفيل، ميزوري، في 13 كانون الأول/ديسمبر 2021. (Courtesy of Karen Griffin/Hartville American Legion Auxiliary)

بلدة صغيرة في ولاية ميزوري تحتل مكانة مهمة بسبب إحصاء السكان

بلدة هارتفيل، في ولاية ميزوري، هي مكان يقصده الزوار على طول ضفة النهر كي يأكلوا الأسماك عقب اصطيادها مباشرة، أو للاتصال بأحد الجيران لتحذيرهم ليقوموا بسحب ملابسهم من فوق حبل الغسيل قبل هطول المطر.

الصورة
صورة لـ Denny Müller من موقع Unsplash

قصة قانون الحد الأقصى للسرعة في الولايات المتحدة باختصار

وقع الرئيس الأمريكي ريتشارد نيكسون في 2 يناير/ كانون الثاني 1974 على قانون حفظ الطاقة في حالات الطوارئ على الطرق السريعة، والذي يضع حدًا جديدًا لـ الحد الأقصى للسرعة على مستوى الولايات المتحدة الأمريكية. 

الصورة
(State Dept./D. Thompson)

هل تعلمون من أين يأتي رؤساء البلديات في الولايات المتحدة ؟

يقول رئيس البلدية فينس ويليامز مازحا إنه رئيس بلدية وأيضًا راعي الأبرشية في يونيون سيتي، بولاية جورجيا، وهي ضاحية من ضواحي أتلانتا عدد سكانها 22399 نسمة. وقد يكون على صواب إلى حد ما.