شرطة كولومبوس

شرطة كولومبوس تعيد شراء الأسلحة من الناس لإخراجها من الشوارع

19 أكتوبر 2021 11:19بتوقيت أوهايو

تنظم شرطة كولومبوس في ولاية أوهايو نشاطا يوم السبت المقبل لإعادة شراء الأسلحة من الناس، في محاولة لإخراج الأسلحة من شوارع المدينة.

سيقام الحدث من الساعة 10 صباحًا حتى الساعة 2 ظهرًا، في أكاديمية كولومبوس للتدريب الواقعة في 3639 Parsons Avenue، حيث ستسلم إدارة الشرطة بطاقات هدايا مقابل الأسلحة.

هذا وستقبل إدارة شرطة كولومبوس المسدسات شبة الآلية و revolvers، والبنادق الطويلة، لكنها لن تقبل بنادق BB أو مسدسات starter pistols أو السيوف أو السكاكين أو أي نوع آخر من الأسلحة غير النارية.

وقالت الشرطة إن الحدث سيقام على مبدأ "من يأتي أولاً تتم خدمته أولاً " وسيستمر حتى انتهاء بطاقات الهدايا.

مقالات ذات صلة

سلاح .. صورة لـ Thomas Def من موقع Unsplash

كاليفورنيا تقر أول قانون لتأمين الأسلحة في الولايات المتحدة

صورة من ثلوج أوهايو

الحالة الجوية في أوهايو: "أعظم كارثة في تاريخ الولاية"

اختيار المحرر

الصورة والموضوع نقلا عن موقع مستشفى سينسيناتي للأطفال

في أوهايو: أجرت عملية زراعة كبد وأصبحت ممرضة في الطابق نفسه

"حقل الأعلام" في ناشونال مول أمام مبنى الكابيتول الأمريكي قبل مراسم تنصيب بايدن في واشنطن ، نقلا عن رويترز

أوهايو بالعربي ترصد أبرز أحداث الولايات المتحدة في عام 2021

موضوعات متنوعة

الصورة
طاقم مكوك الفضاء تشالنجر

قصة انفجار المكوك تشالنجر وموت أول مدنية تسافر إلى الفضاء

عندما اكتملت المهمة، أطلق المكوك محركات لتقليل السرعة، وبعد هبوطه عبر الغلاف الجوي، هبط مثل طائرة شراعية. نقلت المكوكات المبكرة معدات الأقمار الصناعية إلى الفضاء وأجرت تجارب علمية مختلفة. كانت كارثة تشالنجر أول حادث مكوك كبير.

الصورة

تواصلوا معنا للإعلان على هذه المساحة

أوهايو بالعربي صحيفة عربية مستقلة تصدر في أوهايو، بدأت عملها بداية عام 2020 عبر نسخة ورقية شهرية، ثمّ تحوّلت بسبب تحديات وباء كورونا إلى صحيفة إلكترونية تعمل على تغطية الأحداث التي تحظى باهتمام المهاجرين وأبناء الجاليات العربية، إضافة إلى نشر ما يهمهم حول الحياة في أوهايو وعموم أمريكا.

الصورة
من احتفال الإعلان عن استثمار إنتل في أوهايو

ماذا ستجني أوهايو من استثمار "إنتل" الأكبر في تاريخ الولاية؟

 أعلنت أوهايو أمس عن اختيار شركة إنتل (Intel) العالمية موقعًا في مقاطعة Licking بوسط أوهايو لبناء مصنعين، لإنتاج أشباه الموصلات (semiconductor) الأكثر تقدما في العالم، والمعروفة باسم "الرقائق".